العربية

مسلحون موالون لأميركا يهاجمون أحد المصارف الحكومية السورية

قام مسلحون موالون للجيش الأمريكي بمهاجمة مبنى أحد المصارف العامة الحكومية في مدينة الحسكة (شمال شرقي سوريا) وبسطوا سيطرتهم عليه محولين إياه إلى مقر أمني بعد طرد ما تبقى به من حراس.

العالم – سوريا

وبحسب “سبوتنيك” فقد هاجمت مجموعة كبيرة من مسلحي تنظيم “قسد” الخاضع للجيش الأمريكي المبنى الرئيسي لفرع المصرف التجاري السوري الحكومي الواقع ضمن تجمع الدوائر الرسمية الحكومية بالقسم الجنوبي من حي غويران، بمدخل حي الزهور بمدينة الحسكة بالقرب من دوار الباسل اليوم الخميس 14 أيار / مايو، وقاموا بخلع الأسوار الحديدية والجدران المحيطة، وذلك لتحويله إلى مركز أمني لهم”.

ويقع المبنى الذي سيطر عليه “قسد” بالقرب من سجن الصناعة “الثانوية الصناعية والمعهد الصناعي” الذي حوله الجيش الأمريكي والتنظيم الموالي له إلى سجن ومعتقل للتحقيق مع عناصر تنظيم “داعش” المحتجزين في سجن الحسكة المركزي”.

وبين مصدر حكومي بمحافظة الحسكة بأن مبنى فرع المصرف التجاري السوري يقع على أطراف حي الزهور بمدينة الحسكة، وهو أحد المباني الخالية من الموظفين والتجهيزات والأموال، بعد نقلها إلى مقر مؤقت وسط مدينة الحسكة الواقع تحت سيطرة الجيش العربي السوري، باستثناء عناصر قسم الحراسة الذين يحمون المبنى”.

وقام تنظيم “قسد” الموالي للجيش الأمريكي قبل أيام بطرد الموظفين الحكوميين والطلاب من مبنى مديرية السياحة الذي يضم أيضاً الثانوية السياحية الفندقية والمعهد التقاني للعلوم السياحية والفندقية في حي الزهور بمدينة الحسكة.

كما قام عناصر “قسد” بتغيير جميع أقفال الأبواب الخاصة بالمبنى، وأقاموا حوله محارس وحواجز أمنية، محولين إياه إلى مقر لهم، مشيراً إلى أن مبنى مديرية السياحة ومبنى المصرف التجاري يقعان ضمن تجمع الدوائر الحكومية جنوبي مدينة الحسكة التي يسيطر على جزء كبير منها تنظيم “قسد” إلى جانب قوات ما تسمى بـ”التحالف الأمريكي”.

المصدر : قناة العالم .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى