الدولية

كازاخستان تعلّق عمل ثلاث شركات طيران.. والسبب ليبيا

علّقت كازاخستان عمل ثلاث شركات طيران لانتهاكها حظر بيع الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة على ليبيا، وفق ما أعلنت الأربعاء الحكومة في هذا البلد الواقع في آسيا الوسطى.

العالم- أسيا الوسطى

وأفادت وزارة الصناعة الكازاخستانية في بيان أنها سحبت التراخيص المحلية من “أزي اير” و”سيغما ايرلاينز” و”جينيس اير” ومقرها الإمارات وجزر فيرجن البريطانية.

وجاء في البيان أن مجلس الأمن الدولي أبلغ في شباط/فبراير كازاخستان عن انتهاكات ارتكبتها هذه المجموعات.

وأكدت الوزارة أن رحلات الشركات الثلاث إلى ليبيا انطلقت من “دولة أخرى” مشيرةً إلى أن ليس من مسؤولية نور سلطان مراقبة أنشطة هذه الشركات خارج الأراضي الكازاخستانية.

وتتنازع سلطتان متنافستان الحكم في ليبيا هما حكومة الوفاق الوطني المعترف بها من الأمم المتحدة ومقرها طرابلس، وحكومة موازية بقيادة المشير خليفة حفتر الذي يسيطر على الشرق وجزء من الجنوب.

وتحظى حكومة الوفاق بدعم تركيا التي تنشر جنوداً على الأرض، فيما يحظى حفتر بدعم مصر والإمارات وفرنسا وروسيا.

ويأتي هذا الإعلان في وقت لا تزال روسيا حليفة لكازاخستان، تنفي وجود أي مرتزقة روس في ليبيا لدعم الهجمات ضد حكومة الوفاق.

وتعتبر الأمم المتحدة أن عمليات تسليم الأسلحة الأجنبية إلى ليبيا تنسف جهود السلام المبذولة.

وفرض الاتحاد الأوروبي الاثنين عقوبات على ثلاث شركات إحداها تركية، متهمة بانتهاك الحظر الأممي، في قرار ندّدت به تركيا.

المصدر : قناة العالم .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى