العربية

ماذا جری في لقاء شمخاني بالرئيس العراقي في بغداد؟

استقبل الرئيس العراقي برهم صالح، اليوم الأحد، امين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني الادميرال علي شمخاني في قصر السلام في العاصمة بغداد.

العالم – العراق

وذكر المكتب الإعلامي للرئيس العراقي في بيان أن “صالح استقبل الأمين العام لمجلس الأمن القومي الإيراني الذي وصل بغداد في زيارة رسمية للبلاد”.

وأكد الرئيس العراقي، برهم صالح، الاحد، ضرورة التعاون بين العراق وايران للحد من انتشار فايروس كورونا، فيما أعلن أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني علي شمخاني موقف طهران الداعم للعراق على مختلف الأصعدة.

وأکد صالح “أهمية تعزيز العلاقات الثنائية، وتطوير سبل التعاون في المجالات المختلفة خدمة لمصالح الشعبين الجارين، وضرورة التنسيق والعمل المشترك في مجال محاربة الإرهاب والتطرف، ودعم جهود العراق في الحفاظ على سيادته وأمنه”.

وأشار صالح إلى “وجوب متابعة الجهود والتعاون بين البلدين للحد من انتشار فايروس كورونا للحفاظ على صحة وسلامة المواطنين”.

بدوره، جدد شمخاني موقف الجمهورية الاسلامية الايرانية الداعم للعراق على مختلف الأصعدة، وحرصها على تعزيز العلاقات والتعاون في المجالات كافة”.

وجرى، خلال اللقاء، بحث آخر المستجدات على الصعيدين الإقليمي والدولي، والتأكيد على ضرورة اعتماد الحوار البنّاء لانهاء الأزمات وتجنيب المنطقة المزيد من التوتر من أجل ترسيخ الأمن والسلم والدوليين”.

ووصل شمخاني، امس السبت، الى العاصمة بغداد على رأس وفد سياسي وأمني رفيع المستوى.

وكان امين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني الادميرال علي شمخاني التقى عددا من القادة السياسيين في العراق بينهم هادي العامري ونوري المالكي وعمار الحكيم وحيدر العبادي، وقال ان مطالبة العراق دولة وبرلمانا وشعبا بطرد القوات الاميركية جديرة بالاشادة والتقدير.

وعقب لقائه نظيره العراقي فالح الفياض في بغداد قال شمخاني، ان ايران كانت ولا تزال تريد الامن والاستقرار للعراق الذي سيضطلع بدور فاعل في القضايا الاقليمية والدولية، مشيرا الى ان الصهاينة هم من يهدد الامن والاستقرار في المنطقة.من جهته اكد الفياض اهمية التعاون بين العراق وايران في مواجهة خطر فيروس كورونا كما تعاونا سابقا في مواجهة جماعة داعش الوهابية .

المصدر : قناة العالم .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى