تکنولوجیا

روسيا تحدد أول حامل لصاروخ ‘تسيركون’ فرط الصوتي وموعد الاختبارات الحكومية

قال مصدر في المجمع الصناعي العسكري الروسي، إن الاختبارات الحكومية لصاروخ “تسيركون” فرط الصوتي ستبدأ في أغسطس المقبل. وسيتم إطلاق الصاروخ، من سفينة حربية روسية.

العالم – علوم و تكنولوجيا

وأضاف المصدر: “من المقرر إجراء أول إطلاق لصاروخ تسيركون، في إطار الاختبارات الحكومية من الفرقاطة الأدميرال غورشكوف التابعة لأسطول الشمال، وذلك في النصف الأول من شهر أغسطس المقبل.

وفي النصف الثاني من شهر أغسطس، ستبدأ اختبارات التحليق والتصميم من الغواصة النووية سيفيرودفينسك”.

وأشار المصدر إلى أن الغواصة “سيفيرودفينسك” ستنفذ أول إطلاق اختباري لصاروخ “تسيركون” وهي فوق الماء، لكن في كلتا الحالتين سيتم استهداف أهداف على سطح الماء.

وقال مصدر آخر، إنه سيتم بشكل إجمالي في إطار هذه الاختبارات، تنفيذ أربع عمليات إطلاق من الفرقاطة “الأدميرال غورشكوف”.

في وقت سابق، نقلت وكالة “تاس” عن مصدر مطلع قوله، إن اختبارات التحليق والتصميم لهذا الصاروخ من حامل سطحي – الفرقاطة الأدميرال غورشكوف – قد اكتملت بالكامل وبنجاح في عام 2020. وتم خلالها تنفيذ ثلاث عمليات إطلاق من الفرقاطة “الأدميرال غورشكوف”، صاروخين ضد أهداف بحرية، وثالث ضد أهداف أرضية.

في يوم 10 يوليو، قال مصدر لوكالة “تاس”، إن الفرقاطة “الأدميرال غولوفكو” ستصبح أول حاملة لهذه الصواريخ فرط الصوتية.

المصدر : قناة العالم .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى